أخبار بريطانيا

رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” يريد الاستقالة بسبب راتبه المنخفض

إعادة فتح المدارس بداية يونيو المقبل

رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” يريد الاستقالة بسبب راتبه المنخفض

من هو بوريس جونسون؟

هو ألكساندر بوريس دي بيفل جونسون من مواليد 19 يونيو 1964م في مدينة نيويورك الأمريكية، ومعروف باسم “بوريس جونسون”، وهو سياسي بريطاني وروائي وصحافي ومؤرخ معروف، وهو رئيس الوزراء الحالي في المملكة المتحدة. وهو أيضا زعيم الحزب المحافظ منذ 23 يوليو 2019م.

وكان عضوًا في البرلمان البريطاني  عن أوكسبريدج وساوث روزليب “دائرة برلمان المملكة المتحدة” منذ عام 2015م، وكان النائب عن منطقة هينلي في الفترة ما بين 2001 إلى 2008م. وكان أيضا عمدة للعاصمة “لندن” من عام 2008 إلى عام 2016م،

وشغل ايضا منصب “وزير الخارجية البريطانية” من عام 2016 إلى عام 2018م. كما يعرّف جونسون بأنه من تيار يمين الوسط صاحب تيار الأمة الواحدة في حزب المحافظين وارتبط بالسياسات الليبرالية الاقتصادية والاجتماعية.

وفي التفاصيل الحدث

نقلا عن صحيفة “مترو” البريطانية عن مصادر مطلعة، إن رئيس الوزراء “بوريس جونسون” قال في جلسات خاصة إنه لا يستطيع العيش على راتبه الذي يعتقد أنه حسب قوله منخفض، والذي تبلغ قيمته مائة وخمسون ألفاً وأربعمائة ألف جنيهٍ إسترليني سنوياً.

وأضافت المصادر أن “بوريس جونسون” اشتكى لزملائه من أنه لا يستطيع العيش على مخصصه السنوي الحالي، لأنه كان يكسب أكثر قبل توليه منصبه في يوليو من العام الماضي.

وقبل فترة وجيزة من توليه منصب رئيس وزراء المملكة المتحدة، حصل على ثلاثة وعشرين ألف جنيه إسترليني شهرياً، وذلك مقابل عموده الصحافي فقط في صحيفة “التلغراف”، بالإضافة إلى ما كان يتقاضاه عن إلقاء الخطب والمشاركة في الفعاليات، وتردد بحسب الصحيفة أنه تقاضي أيضا مائة وستون ألف جنيه إسترليني مقابل إلقاء خطابين، وذلك خلال شهر واحد فقط.

وأضافت المصادر ذاتها أن رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” يريد الانتظار ستة أشهر أخرى قبل تسليم استقالته، وذلك حتى يتمكن من إنهاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتجاوز بلاده لأزمة الوباء المنتشرة عالميا.

وحسب مصدر وهو أحد أعضاء البرلمان البريطاني أ “بوريس جونسون” كان قلقاً بشأن تربية أطفاله الستة وإرسال ابنه الأصغر، ويلفريد، إلى كلية إيتون، وهو ما يكلفه اثنين وأربعين وخمسمائة ألف جنيه إسترليني في السنة الواحدة.

وتابع المصدر ذاته قائلاً: “بوريس لديه ستة أطفال على الأقل، بعضهم صغير بما يكفي ليحتاج بشدة إلى مساعدة مالية”.

ما يتقاضاه رؤساء وزراء سابقون

وقالت صحيفة – مترو – ” أن رئيسة الوزراء البريطانية السابقة السيدة “تيريزا ماي”، تقاضت ما يزيد عن “مليون جنيه إسترليني” وذلك بدل إلقاء محاضرات منذ تركها لمنصبها العام الماضي.

فيما يحصل “ديفيد كاميرون” وهو الذي تلته في المنصب عقب استقالته من رئاسة مجلس الوزراء البريطاني وذلك على خلفية الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عام 2016م، على مائة وعشرون ألف جنيه إسترليني عن كل خطاب يلقيه، وذلك وفق الصحيفة المذكورة أيضاً.

السابق
اعتقال شخصين بشأن الحلوى التي تحتوي على “الحشيش” كانت أدخلت 17 تلميذاً إلى المستشفى
التالي
تعرف على سر شبكات الأنفاق الضخمة تحت الأرض في العاصمة البريطانية “لندن”

اترك تعليقاً