أخبار بريطانيا

قريباً .. التاكسي الطائر في سماء لندن

أزاحت إحدى  الشركات البريطانية النقاب عن تصاميم لسيارة أجرة جديدة مبتكرة.”سيارة أجرة المستقبل” لكونها سيارة طائرة تعمل بالطاقة الكهرباية بشكل كامل، وباستطاعتها نقل ما يصل إلى أربعة ركاب من عاصمة الضباب “لندن” إلى مدينة “برايتون” التي تقع على الساحل الجنوبي لانجلترا،وذلك في غضون 30 دقيقة فقط، وفق ما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

يتميز التاكسي الطائر الجديد VA-1X بأنه صديق للبيئة بالإضافة إلى قدرته على تحقيق سرعة قصوى تصل إلى حوالي 240 كم/ساعة كما أن باستطاعته قطع مسافات تبلغ حوالي 160 كم قبل حاجته إلى إعادة شحن البطاريات.

وقد ذكر مهندسو شركة Vertical Aerospace البريطانية، ومقرها في مدينة بريستول، أن المركبة الطائرة VA-1X ستكون أول مركبة كهربائية مجنحة تعمل بنظام الإقلاع والهبوط الرأسي eVTOL.

هذا ومن المتوقع أن يبدأ التاكسي المجنح الكهربي VA-1X رحلاته التجارية في عام 2024، حيث سينطلق مباشرة، متخطيا أزمات حركة المرور الأرضية، وذلك عقب اجتيازه اختبار الطيران الذي من المتوقع أن يبدأ في العام المقبل.

ووفقًا لما أدلى به مهندسو Vertical Aerospace، فإن طول التاكسي الطائر 14 مترًا فيما سيبلغ طول جناحيه 15 مترًا، مما يضمن أن هذه المركبة المجنحة ستكون صغيرة بالقدر الكافي للمغادرة والهبوط على مهابط طائرات الهليكوبتر الحالية، مع ميزة إضافية أن شكلها الديناميكي الهوائي سوف يستهلك طاقة أقل بكثير أثناء الطيران بالمقارنة من نظرائها من مروحيات الهليكوبتر.

ويضيف مهندسو هذه المركبة VA-1X ومصمموها أنها سوف تعمل بنظام دفع هوائي موزع مما سيجعلها أقل ضجيجًا من الطائرات المروحية وذلك بنحو 30 مرة، موضحين أيضا أنه تم الاعتماد على تقنية قد تم تطويرها في الأصل لسيارات سباقات الفورمولا-1 وترتكز هذه التقنية على استخدام مواد مركبة خفيفة الوزن بشكل كبير.

وقد صرح مسؤولو شركة Vertical Aerospace معربين عن ثقتهم الكاملة من أن “التقنيات الجديدة ما بين eVTOL (الإقلاع والهبوط الرأسي) سوف تحدث ثورة في مجال السفر، لكونها ستجمع بين الأمان والسلامة لشركات الطيران التجارية، وبين الفوائد البيئية كما أنها وفي ذات الوقت سوف تنخفض تكاليف الرحلات الجوية وذلك بفضل الاعتماد على الطاقة الكهربية”.

 

السابق
كيف أتملك عقارا أو أشتري بيتا في المملكة المتحدة؟
التالي
معلومات مفاجئة عن الأميرة ديانا تنشر للمرة الأولى

اترك تعليقاً