أخبار بريطانيا

دولة الباربادوس تقرر عزل الملكة “إليزابيث الثانية” – ملكة المملكة المتحدة وكثير من دول العالم – عن رأس السلطة فيها لتتحول إلى جمهورية

Life in the UK Test

مواقع مفيدة 

driving theory test
blank

دولة الباربادوس تقرر عزل الملكة “إليزابيث الثانية” – ملكة المملكة المتحدة وكثير من دول العالم – عن رأس السلطة فيها لتتحول إلى جمهورية

أعلنت دولة الباربادوس عن عزمها عزل الملكة إليزابيث الثانية من منصبها كملكة للبلاد وحاكم للدولة، وذلك في شهر تشرين أول/ نوفمبر 2021 م، تمهيدا لتحويل دولة الباربادوس إلى جمهورية.

وقد نشرت صحيفة ”تيليغراف“ البريطانية، أن الحاكم العام وهي امرأة تدعى “ساندرا ماسون” أكدت خلال خطابها الذي تم كتابته من قِبل رئيسة وزراء الباربادوس “ميا موتلي” أنه ”قد حان الوقت الآن لوضع التاريخ الاستعماري في الخلف وأن يكون هناك رئيس لشعب الباربادوس“.
وجاء في الخطاب أيضا “هذا هو البيان النهائي الذي يعبر عن الثقة فيمن نحن فيه، وما نحن قادرون على تحقيقه”.

ووفقا للصحيفة المذكورة، فإن الباربادوس سوف تبدأ خطواتها نحو الحصول على سيادتها الكاملة وأن تتحول إلى جمهورية في اليوم الذي يحتفلون به بالذكرى السنوية الخامسة والخمسين لاستقلال الباربادوس عن المملكة المتحدة حيث انفصلت عن السيادة البريطانية في عام 1966 ميلادية.
وعلى الرغم من ذلك ظلت الملكة “اليزابيث الثانية” الملكة الشرعية والحاكم الدستوري للبلاد حيث حرصت معظم دول الكاريبي على أن تكون هنالك روابط رسمية مع صاحبة الجلالة، حتى بعد حصولهم على الاستقلال
وفي عام 2003م اتخذت الباربادوس خطوة  للانفصال عن النظام الملكي عندما وضعت محكمة العدل الكاريبية كبديل للجنة القضائية الخاصة بالملكة “اليزابيث الثانية” والحكم الملكي.
ومن الجدير بالذكر أن الباربادوس ستنضم الآن لعدة دول مثل: ترينيداد وتوباغو ودومينيكا وغويانا، وذلك إذا تمكنت بالفعل من المضي قدما وإعلان الباربادوس جمهورية.

ومن جهته فقد أعلن “قصر باكنغهام” المقر الرسمي للملكة “إليزابيث الثانية” ملكة المملكة المتحدة، إن الأمر يتعلق بحكومة بربادوس وشعبها.
وقال مصدر مطلع ومسؤول في القصر الملكي البريطاني إن الفكرة “لم تكن مفاجئة” على الإطلاق، وإنها “نوقشت وذكرت علنا عدة مرات”، وذلك بحسب ما نقل عن مراسل “بي بي سي الملكي”، “جوني ديموند”.

حقائق عن باربادوس

باربادوس هي:

-إحدى جزر البحر الكاريبي الأكثر ازدهارا وازدحاما ايضا بالسكان.
-نالت باربادوس استقلالها عن المملكة عام 1966م.
-ولا تزال الملكة “إليزابيث الثانية” ملكة بريطانيا، ملكة البلاد الدستورية.
-كانت باربادوس تعتمد بشدة على صادرات السكر، لكن اقتصادها أخذ لاحقا في التنوع ليشمل السياحة وأعمال المال.
-رئيسة وزرائها، “ميا موتلي”، وقد انتخبت في عام 2018م، وبالمناسبة فهي هي أول امرأة تتولى هذا المنصب.

السابق
المملكة المتحدة تسعى إلى ترحيل طالبي اللجوء بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي “البريكست”
التالي
رئيس وزراء بريطانيا بويس جونسون يصرح قائلاً “إن بريطانيا تشهد موجة ثانية من تفشي وباء كورونا”

اترك تعليقاً